European Disbelief Channel

دبر المراة

تحريم تفاسير القران

السؤال: هل لي اجر في طباعة وتوزيع نسخ من المصحف التي تضم ايضا تفسيرا جانبيا للايات؟

الاجابة: ان جميع التفاسير المتعارف عليها، هي عبارة عن تحريف واضح للمصحف بحيث قاموا بتحريف المعاني الحقيقية لتطابق العادات والتقاليد والقوانين القبلية. على سبيل المثال لاالحصر،  ان تلك التفاسير حولت المصحف الى كتاب ينص على تحليل الزنى والدعارة كما هو الحال في ملك اليمين واغتصاب الاسيرات والزتى من خلال تحليل تعدد الزوجات. هذا بالاضافة الى تحريف الايات لاقناع اتباعهم على تطبيق طقوسا وثنية ليست من الرسالة مثل الطواف الوثني والصلوات الحركية مثل الصلوات الخمس والجنازة وتحريم مااحل الله وتحليل ماحرم الله  والاكراه على الاعتقاد وضرب المراة واعتبارها من الدرجة الثانية وغيره مما سيتم اثباته من خلال حلقات مسموعة سنبثها لاحقا.

ولذلك، فان طباعة تلك التفاسير يعتبر من المحرمات شرعا ولاتثاب عليها وتوزيعها يعتبر من التعاون على الاثم والشرك والتعدي الواضح على الرسالة والرسل. ومن الاحكام التي تنطبق صاحب التفاسير مثل تلك المتعارف عليها ومن يسوقها ويؤمن بها ويطبقها، انه مجرم وظالم لان التفاسير تعتبر افتراء كذب على الله وتكذيبا لمعاني واحكام الايات الواضحة التي وضحها اعدل العادلين.

{فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ كَذَّبَ بِآيَاتِهِ إِنَّهُ لَا يُفْلِحُ الْمُجْرِمُونَ}يونس